بين صحوة البطل و فوز مقرة التاريخي

15-08-2019       |        عدد المشاهدات : 2267

نجح اتحاد العاصمة حامل لقب الدوري في تجاوز منعرج جولة الافتتاح بسلام، بعدما تمكن أشبال المدرب، دزيري بلال، من قلب تأخرهم بهدف أمام وفاق سطيف إلى انتصار 2-1 في الوقت البديل، مفجرا فرحة هستيرية احتفل بها زملاء المنقذ محيوص في غياب الجمهور بسبب العقوبة.

وبهذا الانتصار الكبير حقق اتحاد العاصمة أول 3 نقاط له في الموسم الجديد، ليحتل المركز الأول مؤقتا بفارق الأهداف إلى جانب كل من شبيبة الساورة ونجم مقرة، واتحاد بسكرة.

وعرف اليوم الأول من جولة الافتتاح، إقامة 6 مباريات غلب المنطق في بعضها، فيما كانت المفاجآت سيدة الموقف في ملاعب أخرى.

وإذا كان فريق شبيبة الساورة قد نجح رغم ظروفه الخاصة في الحفاظ على هيبة ملعب بشار، بانتصاره على شباب قسنطينة 1-0، فإن سهرة الخميس كانت تاريخية بالنسبة للصاعد الجديد نجم مقرة.

وحققت تشكيلة مقرة أول فوز لها ضمن دوري النخبة (1-0) وكان ذلك على حساب الصاعد الجديد أولمبي الشلف، الذي غادر مدينة سطيف التي احتضن ملعبها المباراة وهو يجر أذيال الخيبة، لكن بصورة جميلة عن ذلك الهدف الذي سجله بوالعنصر في مرمى "الجوارح".

افتتاح الدوري الجزائري لم يكن كعادته بمباراة البطل، إذ نال فريقا نصر حسين داي وشبيبة القبائل هذا الشرف، غير أنهما لم يكونا في مستوى التطلعات بسبب مستواهما الفني المتواضع في المباراة التي كانت سلبية من حيث الأداء والنتيجة (0-0).

ولم يتمكن الضيف شباب بلوزداد من المحافظة على تقدمه في الشوط الأول بهدف المتألق سالمي، ليتقاسم نقاط المباراة مع صاحب الضيافة أهلي البرج، الذي نجح في تدارك تأخره عن طريق لاعب الوسط درواش في آخر أنفاس المواجهة، لينتهي اللقاء بالتعادل (1-1).

وفي ختام الجولة الأولى من الدوري الجزائري، تمكن اتحاد بسكرة الصاعد حديثا من تحقيق الفوز على نادي بارادو بنتيجة 1-0، سجله أحمد مساعديه في الدقيقة 11 من عمر المباراة.